Profile Image

مدونة الكفيل

يكفيك الأثرُ

يكفيك الأثرُ في نفوسِ من تُلهِمُهم الحُبَّ والطمأنينةَ، السلامَ والسكينةَ، الهِمّةَ والعزمَ على مواصلةِ المسيرِ وإنْ كانَ ظرفُهم غالبًا عسيرًا.. يكفيكَ أنْ تكونَ موصِلًا الخير ناشرًا له.. وإنْ لم تحظَ بشُكرٍ أو ردٍّ يُكافئُ حُبَّك ما دُمتَ تنوي تقرُّبًا للخالق.. مع كُلِّ لحظةٍ تخدمُ فيها عبادَه! #تربية-نفس #كاردينيا-ياس

اخرى
منذ شهر
119

"وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ"

"وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ۖ" آيةٌ قرآنيةٌ رسمتْ لنا فنَّ التعامُلِ مع الآخرين فهل أدركتَ ذلك.. عندَما تُريدُ أنْ تُعاتِبَ أحدًا كيف ينبغي أنْ تعاتب؟ أو تُريدُ أنْ تؤدِّبَ أحدًا كيفَ تتعاملُ معه؟ أو تُريدُ أنْ تهديَ أحدًا كيف تُنيرُ له الطريق؟

اخرى
منذ شهر
111

قَبَسٌ من مَقاماتِ الرَّسولِ (صلى الله عليه وآله) في القرآن المجيد

بقلم : السيد عدنان الموسوي تَصَفَّحـتُ آيــاتِ الكِتـابِ تأمُّـــلاً وأعملتُ فِكري كي أنالَ المَراميا وَأَبحـرتُ فيها والتَّدبُّـــرُ قارِبـــي وَرُوحي بِأَسمَى القُربِ نالَت مَراقيا وُقُلـتُ لَهَا: يا أَفضــلَ القَــولِ رُتبةً أَجيبي عَنِ الطُّهرِ التِّهامي سُؤَالِيا فَعَنــهُ بِما جَـــاءَ الخِطابُ تَحَدَّثي لأنظُمَ في بَعضِ الصِّفاتِ القوافيا فَقَــــالَت بأنَّ اللهَ خَـــصَّ مُحمَّداً بِفَضلٍ وفي الأخلاقِ حازَ المعاليا هُوَ الرَّحمةُ المُهداةُ للخلقِ كلهم وَمَا زالَ للعاصِــينَ نوراً وهاديا لَقَد شَعَّ وَهْجــاً للنَجاةِ وللهُدى وأضحى سِراجاً للعِبادِ وَدَاعيا هُوَ النُّورُ قِدماً قبلَ آدمَ خَلقُهُ وأولُ مَن في الذَّرِّ لَبَّى مُناديا لقد سَادَ كلَّ الأنبياءِ جَميعِهم وفاقَ الهُداةَ المُرسلينَ مَعانيا فذي قِبلةُ الإسلامِ في الحالِ غُيِّرَت لِيرضى أبو الزَّهــراءِ أفديهِ راضيا رؤوفٌ كبيرُ القلبِ والحُــبُّ دِينُهُ وما كانَ بين الناسِ فظَّاً وجافيا عليـهِ فصَّــلُوا واعطفُوها بآلـــهِ ثلاثاً تماماً وارفعوا الصَّوتَ عاليا ربيع الأول ١٤٤٣ هـ

اخرى
منذ شهر
182

كم نستشعِرُ فضلَ اللهِ (تعالى) علينا؟

كم نستشعِرُ فضلَ اللهِ (تعالى) علينا؟ كي تسيرَ أرواحُنا في الدُنيا إلى الآخرة؛ ملؤها: "بِفضلك وَثِقتُ"! #تربية-نفس #كاردينيا-ياس

اخرى
منذ شهر
124

من الألف إلى الياء

بقلم: فاطمة جاسم حميد بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد وآله الطيبين الطاهرين...في ذكرى المولد النبوي الشريف نبارك لسيدنا ومولانا صاحب العصر والزمان (عجل آلله فرجه المبارك) وللأمة الإسلامية، ويطيب لي أن أقدم لكم مدحاً للنبي المصطفى وعلي المرتضـى (صلوات الله وبركاته عليهما )وفق الأبجدية الشعرية الأتية.. من الألف...الى الياء ألفٌ... أمين الله جبريلٌ نزل باءٌ...بغار حراء والنور اتصل تاءٌ...تلا الآيات... إقرأ باسمهِ ثاءٌ...ثناء الله بالحمد اكتمل جيمٌ... جميل ذو بهاءٍ وجهُه حاءٌ... حبيب اللهِ باللطفِ اشتمل خاءٌ...خلوقٌ حَسنت صفاته دالٌ ...دعى لله للأمرِ امتثل ذالٌ... ذليلٌ للإلهِ ساجداً راءٌ ...رفيعُ الشأنِ قد ختمَ الرسل زايٌ ...زعيمُ الأنبياءِ بدينهِ سينٌ... سَمِّيُ الله محمود العمل شينٌ... شفيعُ المذنب العاصي إذا صادٌ...صحيفتهُ تلقّاها وجل ضادٌ...ضيُ الإسلام نور محمد طاءٌ...طبيب النفس يشفي من علل ظاءٌ ...ظهور الأمر يوم المبعثِ عينٌ... علينا ذكرهُ عيدٌ أطل غينٌ ...غديرٌ فاض في ولائهِ فاءٌ...فتى الإسلام كرارٌ بطل قافٌ...قريرُ العين أحمد إذ يرى كافٌ...كمال الدين ممدوحاً بهل لامٌ...لواء النصرِ لاح بكفهِ ميمٌ... منارَ العلمِ كان ولم يزل نونٌ...نبيُ اللهِ وابن عمهِ هاءٌ...هدًى للناس من كل الملل واوٌ...وعاءُ العلمِ آل محمدٍ ياءٌ...يسرُ القلب ذكرهمُ أجل تمت حروفُ الابجدية وتم مدحُ النبي وصنوهُ خيرُ العمل نرجو بها نيلَ الشفاعةَ في غدٍ فهما الرجاءُ في غدٍ وهما الأمل

اخرى
منذ شهر
153

مُعلّقةٌ دعواتُنا على الأرضِ بما تراه أعيُنُنا استجابةً

مُعلّقةٌ دعواتُنا على الأرضِ بما تراه أعيُنُنا استجابةً؛ مُستجابةٌ بأقربِ من لمحٍ بالبصرِ في مرآةِ الاستجابة! #تربية-نفس #كاردينبا-ياس

اخرى
منذ شهر
135

أخمدت نار فارس

زلزال أصاب الأرض وتهدمت البيع والكنائس تساقطت الأصنام في الكعبة على وجوهها والسحرة والكهنة في حيرة من أمرهم والأحداث تنبئ بأمر كبير ووقع عظيم ! يوم ولا كل الأيام فجر انقشع عنه الظلام شمس الدجى تجلت عنها الغمامة تحمل معها أخبار الوسامة بزغ فجر السابع عشر من ربيع الأول ربيع الحسن والجمال وبشائر السعادة الأبدية بمولد سيد البشرية في أرض الحجاز بيئة الجاهلية والغلظة والبداوة بُعث لينتشلهم من الظلمات إلى النور بعد انتظار طويل فمتى يبزغ علينا فجر المهدي المنتظر ليملأ الأرض قسطا وعدلا

اخرى
منذ شهر
157

انبعاثُ شعاعِ الحقّ

بقلم: يا حسين كانتْ له خلواتٌ في غارِ حراء، يقضيها بالتفكُّرِ والتأمُّلِ والعبادةِ فتراتٌ يستلهمُ منها الطاقةَ ويعيشُ الروحانيةَ بأعلى مراتبِها ومن هناك شعَّ نورُ الحقيقةِ ونزلتِ الآياتُ الكريمة.. فكانَ المبعثُ الشريفُ كانتْ بدايةُ الرِحلةِ هي دَعْوةَ الناسِ للدّينِ الحنيفِ وهدايتَهم فبدأ العملَ بالتكليفِ الذي وقعَ عليه: في إخراجِ الناسِ من الظُلُماتِ إلى النور وإرجاعِهم إلى الفطرةِ السليمة ودعْوَتِهم للتفكُّرِ في الغاية من الخلق وإدراكِ الحقيقة وبأنَّ هذه الحياةَ فانيةٌ وأن هناك حياةً ممتدةً إلى أبدِ الآبدين فبدأ رحلةَ هدايةِ الناسِ خطوةً بعدَ خطوةٍ ولقد كلّفتْه الكثيرَ من التضحيّاتِ والمُعاناة فالذي عاناهُ في رحلتِه هذه من تبليغٍ لآياتِ السماءِ، شيءٌ صعبُ الوصفِ والتعبير لقد رفضوا دعوتَه وسخطوا عليه حينَ دعاهم.. لتصحيحِ اعتقاداتِهم وتركِ عبادةِ الأصنامِ ونبذِها وتركِ اتباعِ الأهواء والنزوات.. ولكنْ بأسلوبِه الراقي وأخلاقِه الكريمةِ العظيمةِ استطاعَ وفي وقتٍ قصيرٍ أنْ يؤثَّرَ فيهم ويُبلِّغَ رسالتَه ويضعَ أقدامَهم على الصراطِ المُستقيمِ فكانَ هو المُذكِّر وأولُ ما بدأ به هو نشرُ التوحيد.. وأولُ كلمةٍ نزلتْ على قلبِه وسمعِه الشريفِ كلمة (اقرأ) فهي دستورٌ ومنهجٌ لكُلِّ فردٍ، يبدأ بها رحلةَ تكاملِه الإنساني...

اخرى
منذ شهر
130

كيف يبلغ حبّنا لك وآلك، مايليق بكَ...

كيف يبلغ حبّنا لك وآلك، مايليق بكَ... وأنتَ أنتَ لإله العالمينَ حبيبُ! #مولد-الحبيب 1 #كاردينيا-ياس

اخرى
منذ شهر
155

ان الله سبحانه وتعالى صرح بعظمة خلق النبي محمد (صلى الله عليه وآله) بقوله:

ان الله سبحانه وتعالى صرح بعظمة خلق النبي محمد (صلى الله عليه وآله) بقوله: {وَإِنَّكَ لعلى خُلُقٍ عَظِيمٍ}، لذا اصطفاه تعالى لرسالته الخاتمة ونشر مكارم الأخلاق، روي عنه (صلى الله عليه وآله): (إنما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق).. فكان المصداق الأجلى والمثل الأعلى لتلك المكارم، حتى روي عن الامام الصادق (عليه السلام): الله تبارك وتعالى خص رسول الله (صلى الله عليه وآله) بمكارم الأخلاق وهي عشرة: اليقين، والقناعة، والصبر، والشكر، والرضا، وحسن الخلق، والسخاء، والغيرة، والشجاعة، والمروءة. فامتحنوا أنفسكم فإن كانت فيكم واحدة فأحمدوا الله عز وجل كثيراً وارغبوا إليه في الزيادة. فأي مقام امتازت بها شخصية نبينا محمد صلى الله عليه وآله؟ وأي خلق حمله عن سائر البشر؟ فهو بلا شك اكرم اهل الارض والسماء. بقلم: عباس قاسم المرياني

اخرى
منذ شهر
171

"بآلِ محمدٍ عُرِفَ الصوابُ.."

"بآلِ محمدٍ عُرِفَ الصوابُ.." الهي نسألك وندعوك، ونتوسل اليك بأحب الخلق إليك؛ محمد وآله الاطهار "صلواتك عليهم اجمعين" أن يكون حبّنا، ومعرفتنا، وطاعتنا... لهم مستقراً لا مستودعاً.. بِمحمدٍ بمحمدٍ بمحمد! #مولد-الحبيب 2 #كاردينيا-ياس

اخرى
منذ شهر
164

"السلام على المدفون بالمدينة..."

"السلام على المدفون بالمدينة..." ومدينة.. ما إن حَطّت انفاسكَ فيها حتى تنوّرت.. ماحالُ روحٍ أقمتَ من الأصلابِ فيها؟! #مولد-الحبيب 3 #كاردينيا-ياس

اخرى
منذ شهر
127